المغرب يتعادل مع ليبيا وديا بهدف لمثله | تراس عامل صاحب الجلالة على اقليم تاوريرت مراسيم افتتاح مركز لقمان الحكيم | بعد زيارة سابقة للوزير اخنوش مشاريع تخرج الى حيز الوجود | المجلس الجماعي لتاوريرت يعقد دورة أكتوبـــر العاديــــــــــــــــــة | تحت شعار ٌمن اجل مدرسة مواطنة عادلة ودامجةً ً |

    اخر التعليقات

    غزلان : جميل جداً ❤❤❤ (...)

    : هل يمكنكم نشر بعض القصائد على المجلة. . و ما هي الشروط التي تتيح للكاتب (...)

    طلحاوي نورالدين : المرجو هاتفكم او موقعكم (...)

    عبد اللطيف : بني كولال السلام عليكم ورحمة الله لقد نظرة الي المشور بالصدفة ولقد صدمة عندما قراءة كلمة (...)

    عبد اللطيف : السلام عليكم ورحمة الله لقد نظرة الي المشور بالصدفة ولقد صدمة عندما قراءة كلمة بنو كولال (...)

    : Sadi chfi ahal حمام (...)

    Toufiq nemmassi : لدي رخصة سياقة من نوع b_c_d و اريد الحصول على بطاقة السائق المهني لنقل المسافرين ما (...)

لقاء تواصلي بعمالـة إقليم تاوريرت

لقاء تواصلي بعمالـة إقليم تاوريرت

لقاء تواصلي بعمالـة إقليم تاوريرت
لاستعراض حصيلة المنجزات والمشاريع
 المبرمجة والإكراهات والتحديات


ترأس عامل صاحب الجلالة على عمالة إقليم تاوريرت، يوم أمس الأربعاء 23/04/2014 ، لقاء تواصليـا بمقر عمالة الإقليـم مع فعاليات المجتمع المدني ومواطنيـن تركز حول التعريف بأهم المنجزات التي عرفها الإقليم وبالتحديات التي تواجهه ويتعين كسب رهانها من أجل تنمية شاملة مستدامـة يكون المواطن مربط الفرس فيها.

اللقاء التواصلي السالف الذكر يندرج في إطار التعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، الذي أكد في أحد خطاباته بأنه: تجسيدا لهذا التوجه، عملنا على أن يكون المواطن هو الفاعل والمحرك والغاية من كل مبادراتنا ومشاريعنا الإصلاحيـة والتنمويـة – مقتطف من خطاب صاحب الجلالـة بمناسبة عيد العرش لسنــــة 2009.

عامل الإقليم الذي ينظم أول لقاء تواصلي مع عموم المواطنين والمواطنات وفعاليات المجتمع المدني منذ تعيينه عاملا على الإقليــم قبل بضعة أشهر، تحدث في البدايـة عن أهم المنجزات التي عرفها الإقليم في مختلف المجالات. فقد تعزز قطاع التكوين المهني بعاصمة الإقليم ببناء مركز التكويـن في المهن التقليدية والمعهد المتخصص في مهن النقل الطرقي واللوجيستيك، وبلغت الكلفة الإجمالية للمشروع الأول تسعة ملايين درهم، بينما بلغت كلفة المشروع الثاني تسعون مليون درهم بطاقة استيعابية تصل إلى 400 تلميــذ كما تم إحداث مركز التدرج المهني الفلاحي بتاوريرت بكلفة بلغت خمسة ملايين درهم ومن المنتظر أن يستقبل المركز 500 تلميـــذا. وفي ارتبطاط بالتكوين، تعزز قطاع التعليم بالإقليم ببناء ثلاث ثانويات إعدادية، خمس مدارس جمعاتيـة، مدرستان ابتدائيتان، مركز التربية والتكوين بالحي القديم بالإضافة إلى بناء دار للطالب وأخرى للطالبــة بمدينة تاوريرت. وبالنسبة للقطاع الصحي فقد تميز بدوره ببناء مركز تشخيص الأمراض المتعدد الاختصاصات بمدينة تاوريرت، دار الأمومة وقاعة الولادة بدبدو، إنجاز 20 قاعة علاج بالعالم القروي بتراب الإقليم واقتناء تسع سيارات إسعاف.

السيد عامل الإقليم تحدث أيضـا عن كهربة 349 دوارا بالإقليم في إطار البرنامج الشامل للكهربة بتكلفة مالية بلغت 319 مليون درهم واستفاد من المشروع 105.315 شخصا وتحدث أيضا عن تزويد دواوير الإقليم بالماء الصالح للشرب عبر حفر الآبار وإنجاز الأثقاب واقتناء سبع شاحنات صهريجيـة، وفي إطار فك العزلة عن العالم القروي فقد تم بناء 159.7 كلم من الطرق والمسالك القروية.

القطاع الفلاحي الذي يعتبر رافدا من روافد التنمية بالإقليم، فقد تميز بانطلاق برنامج استبدال زراعة الحبوب بغرس أشجار اللوز حيث يهدف المشروع إلى غرس 100 هكتار من اللوز بجماعة مشرع حمادي في إطار شراكة بين المغرب وبلجيكا بكلفة مالية بلغت 01 مليون درهم، كما تميز هذا القطاع الحيوي ببناء معصرة عصرية لاستخلاص زيت الزيتون بالجماعة القروية أهل واد زا بكلفة مالية بلغت 15 مليون درهم بالإضافـة إلى إنجاز 15.5 كلم من السواقي في إطار برنامج تحدي الألفيــــــــة بكلفة مالية بلغت 14.4 مليون دررهم.

قطاع التعمير بالإقليم أخذ قسطه أيضا في مداخلة السيد العامل، وتحدث في هذا الإطار عن برنامج إعادة التأهيل الحضري لمدينة تاوريرت (الشطر الأول)، حيث بلغت كلفته 163 مليون درهم ويستهدف إصلاح الشوارع الرئيسية والساحات العمومية وإصلاح الحي القديم وإعادة هيكلة الأحياء ناقصة التجهيز، وبالنسبة لإنجاز القطب الحضري بمدينة تاوريرت فقد بلغت كلفة المشروع 226 مليون درهم، ويتضمن المشروع تهيئة 154 هكتارا سيستفيد منها 12000 مستفيــدا، كما تحدث السيد العامل عن برنامج إعادة التأهيل الحضري لمدينة العيون بكلفة مالية بلغت 26 مليون درهم وإعداد ساحة عين سبيليــة بمدينة دبدو بكلفة ستة ملايين درهم.
المحور الثاني من هذا اللقاء تمحور حول أهم المشاريع التي هي في طور الإنجاز من بينها بناء ثانويتين، أربع إعداديات، داخلية بإعدادية إدريس الأول بمدينة العيون، دار الطالبة بجماعة مستكمار، مدرسة جمعاتية بتانشرفي، بناء مستشفى بمدينة العيون بكلفة مالية تصل إلى 30 مليون درهم بالاضافة لمشاريع أخرى تهم مختلف القطاعات.

بالنسبة للمحور الثالث الخاص بالمشاريع المبرمجة، فقد تحث السيد العامل عن بناء ثلاث ثانويات وأربع مدارس بكلفة مالية تصل إلى 39 مليون درهم، التطهير السائل لفائدة ساكنة مدينة تاوريرت بكلفة مالية تصل إلى 110 مليون درهم وب128 مليون درهم بالنسبة لمدينة العيون الشرقية، مشروع المحطة الطرقيـة بمدينة تاوريرت الذي ستنطلق به الأشغال قريبـا بعد ضخ اعتمادات جديدة تصل إلى 20 مليون درهم، المركب التجاري مولاي علي الشريف بتاوريرت حيث تم ضخ مبلغ 25 مليون درهم لاستكمال المشروع.

وفي معرض حديثه عن الإكراهات والتحديات، تحدث السيد العامل عن إشكالية حقيقيـــة تؤرق عاصمة الاقليم حيث يتعلق الأمر أساسا بمطرح النفايات وبإشكالية النفايات السائلة الناتجة عن الحي الصناعي والمجزرة البلدية بمدينة تاوريرت، ودعا إلى تظافر جهود جميع الفاعلين من أجل تجاوز هذا المشكل بمن فيهم مهنيو الحي الصناعي بمدينة تاوريرت، كما أكد عامل الإقليم إعطـــاء 97 رخصـة فيما يتعلق باستغلال مقالــع الرمــال للحد من استنزاف الرمال...

من جهتهم، كان الحاضرون في الموعد حيث طرحوا مجموعة من المواضيــع بكل جرأة وصراحـة.

متابعة: سعـاد أفنــدي
-->