Taourirt.info

تغييب المجموعة ذات النفع الاقتصادي "أحلاف زيت الزيتون تاوريرت" من المعرض الجهوي للصناعـة التقليديــــة

تغييب المجموعة ذات النفع الاقتصادي "أحلاف زيت الزيتون تاوريرت" من المعرض الجهوي للصناعـة التقليديــــة

تغييب المجموعة ذات النفع الاقتصادي
فوجئ المواطنون والفاعلون بمدينة تاوريرت من تغييب المجموعة ذات النفع الاقتصادي أحلاف زيت الزيتون من حضور فعاليات المعرض الجهوي للصناعة التقليدية في دورته السادســــــة، المنظم بمدينــــــة تاوريرت خلال الفترة الممتدة على مدى عشرية أيام ابتداء من تاريخ 05/03/2018.

وتعتبر مجموعة النفع الاقتصادي أحلاف زيت الزيتون نموذجــا ناجحا على الصعيد الوطني في مجال الاقتصاد التضامني والاجتماعي، وذلك بشهادة منظمات وطنية ودوليـــة واستطاعت على حداثة تأسيسها وفي فترة وجيزة من تحقيق عدة إنجازات في ميدان إنتاج وتحويل الزيتون إلى زيوت ذات جودة عالية وعالميـــــة.

وتضم المجموعة في عضويتها ثلاثمائة منخرط وهي ثاني تنظيم مهني بالجهة الشرقية، وأحرزت عدة جوائز وطنيا وجهويا ونخص بالذكر الجائزة 3 في المباراة الوطنية لزيت الزيتون 2015، الميدالية الذهبية للمنتجات المجاليـــة 2016/2017 على الصعيد الوطني، الميدالية الذهبية في المباراة الجهوية 2013 ببركان والناظور سنة 2016.

من جهة أخرى، اختيرت المجموعة لتمثيل المملكة المغربية في تظاهرات عالمية منها المعرض الدولي للمنتجات الفلاحيــة بباريس SIAP، 2014/2016، المعرض الدولي للمنتوجات المجالية بسويسرا 2017، المشاركـــــة في الحوار المتوسطي للمنتجات الفلاحيــة بين جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط بمقر الاتحاد الأروبي 2016 ببروكسيل.

وبلغ رقم معاملات المجموعة أربعة ملايين درهم وتشغل حوالي 15 عاملا وتقنيا وقامت بأول عملية تصدير لأروبا سنة 2016، كما أن المجموعة تشارك في جميع التظاهرات الوطنية منهامعرض وزان، العطاوية، جرسيف، مكناس، وجدة، سطات، الدار البيضاء، الناظور، بركان، الجديدة...

أمام هذه الأرقام والمعطيات المعبرة عن وزن المجموعة، يتساءل الفاعلون عن أسباب تغييبهـــا عن حضور فعاليات المهرجان الذي تحتضنه مدينة تاوريرت، والذي من المفروض أن يبرز إمكانيات المدينة المحتضنــة في مجال الاقتصاد التضامني والاجتماعي، والذي تعتبر مجموعة أحلاف زيت الزيتون أحد ركائزه الأساسيـــــــــــــــــة؟؟؟

متابعة: سعاد أفنـدي