Taourirt.info

التعاون الوطني بتاوريرت يحتفـل بالذكرى 60 لتأسيســـــــــه والذكرى 14 لميلاد ولي العهــد الأميـر مولاي الحسن

التعاون الوطني بتاوريرت يحتفـل بالذكرى 60 لتأسيســـــــــه والذكرى 14 لميلاد ولي العهــد الأميـر مولاي الحسن

التعاون الوطني بتاوريرت
 يحتفـل بالذكرى 60 لتأسيســـــــــه
والذكرى 14 لميلاد ولي العهــد الأميـر مولاي الحسن


تحت شعار: البقظة الاجتماعيـة آلية لبلورة مخططات تنمويـة تشاركية، خلدت المندوبية الإقليميــة للتعاون الوطني بتاوريرت الذكرى 60 لتأسيس هذه المؤسسة والذكرى 14 لميلاد ولي العهد الأمير مولاي الحسن، بحفل كبير احتضنــته القاعة متعددة الاختصاصات بفضاء المركب الاجتماعي مولاي علي الشريـــــف، صبيحـة يـــــــوم الاثنيــن 08 ماي 2016.

حضر أشغال هذه الاحتفالات الكبيرة عامل صاحب الجلالة على عمالة إقليم تاوريرت، المندوبان الجهوي والإقليمي للتعاون الوطني، رؤساء المصالح الخارجيـة المنتشرين بالإقليم، شخصيات مدنية وعسكريــــة وعدد من المواطنين، وقبل افتتاح هذا الحفل تم وضع الحجر الأساسي لبناء مركز تأهيل الأطفال في وضعيـة صعبة وعرض المنتوجات التقليديـة المحليـة كما جرت العادة على ذلك.

تميز هذا اليوم بإلقاء كلمات للسادة عامل إقليم تاوريرت، المدير الجهوي للتعاون الوطني، رئيس المجلس الجماعي لتاوريرت، المندوب الإقليمي للتعاون الوطني الذي أكد بأن اختيار شعار هذه السنـــة جاء اعتبارا للمكانة الهامة التي أصبحت تضطلع بها اليقظة الاجتماعية كجهاز للهندسة الاجتماعية لدى مؤسسة التعاون الوطني وكذا باقي الفاعلين الأساسيين في الميدان الاجتماعي.

مندوب التعاون الوطني أكد في كلمته بأن البنية الجديدة لمهام وتدخلات التعاون الوطني محددة في الاستماع والتوجيه ومواكبـة الأشخاص في وضعية الهشاشة، خدمات التكفل ثم اليقظة والذكاء الاجتماعي وذلك عبر وضع نظام لليقظة الاجتماعيـة على الصعيد الترابي، القيام بالتشخيصات الترابية الدورية لتحيين خريطة الهشاشة، إنجاز بعض الدراسات الميدانيــة الخاصة بظواهر محددة، مما يجعل لليقظة الاجتماعية حسب السيد المندوب ثلاث وظائف رئيسية استباقية، إخبارية وتحليليـــــــــــــــة.

السيد المندوب وبعد أن استعرض بعض المعطيات المستقاة من حصيلة العمــل الميداني لفرق العمل المكلفة بإنجاز الخريطة الإقليمية للهشاشة ومقارنتها سواء من حيث الجنس، الوسط الحضري والقروي أو مقارنة بمجموعة من العمالات والإقاليــم قام بتلخيص مجموعة من المشاريع المنبثقة من التشخيص الذي تم إجراؤه، ويتمحور هذا التلخيص حول إحداث بنايات جديدة وتوسيع وتجهيز أخرى قائمة، إحداث أنشطة مدرة للدخل، تنظيم حملات طبية، دعم الجمعيات وتقويــة قدرات العاملين بمؤسسات الرعاية وقدرات الجمعيات ذات الصلة بالموضوع.

من جانب آخر، شهد هذا الحفل توشيح موظفة تابعة للتعاون الوطني بوسام ملكي سامي كما تم توزيـــع شيكات المنح المالية على مؤسسات الرعاية الاجتماعية، وبعض الشواهد على خريجات مراكز التربيـة والتكويـــن.

يذكر أن برنامج هذا اليوم كان حافـــلا حيث تضمن كذلك تنظيـــم حفل رمزي تخليدا للذكرى 14 لميلاد صاحب السمو الملكي الأميـــر مولاي الحســن، حيث تمنى الجميع لسمو ولي العهــد ميلادا سعيـــدا وعمرا مديدا في كلاءة والده المفدى جلالــة الملك محمد السادس نصره الله.

متابعة: سعاد أفنـــــــــدي